Archive for the ‘بعثرات منـ {فـ كـري}’ Category

انتقلت إلى ( أمنيات )

ديسمبر 12, 2008

تم الانتقال لدومين جديد

شكرا لزيارتكم ولمروركم

Advertisements

أين بعضي؟؟

نوفمبر 23, 2008

ا639772_l

افتقد شيئا مني..أو بعضا منــ ـ ـي

 لكنني لا أدركه حتى الآن .. !

ربما سأجده في مكان ما ..وفي وقت آخر ليس الآن .. لاأعلم

وقد تلاشى ذلك الغائب مني .. كسحابة دخان على إثر احتراق مني ..

ومن يعلم ..

هي الدنيا تمنحنا بكف ٍ منبسطه.. وتشعل فتيل الألم بالكفِّ الأخرى ..

نحسبها ببراءة خاطفه سقطت سهوا من إنسانية جامحه ..

 تشعل لنا شموع الإحتفال بميلاد فرح جم ..

ليت أدراكنا واحتواءنا للأمور ينمو كما تنمو .. الطحال .. الكلى .. الرئتان ..وإن فشل عمل أحدهم وُجِد البديل ..

(ولو ) لدقائق مسروقه من القدر أو من حياة اصطناعية زائفه رقصت عقول اليائسين على كذبة اسمها ” النبض”

قد ننبض نبضة مودع مرتعشين نصارع الموت بينما نحن في أحضان من يعتقد أن النبض هو معنى الحياة

لماذا وحده الإدراك ، النضج ، العاطفة لا تتسع ولاتنمو خلاياها إلا بعد انتفاخها  بالألم ؟!

و إن تدهورت فلا بديل لا .. زراعة إلا من نفسها وبنفسها ولنفسها..

لأننا حقيقة أصيله من عاطفة وروح تسكن أعضاء فأصبحت مجرد أوعية لها ..

إذا نحن لازلنا صغار وصغارا جــدا .. من أن نستوعب أطراف العالم لنجعله في قبضة كفوفنا الصغيره

لا زال أمامي الكثير لأكبر ..

.ولازال أمامي الكثير لتقتاته روحي لتنضج … ماذا سيؤكل ويشرب وهل تبقى شيء لتكبري ؟!

مظلوم مع سبق الإصرار والترصد

نوفمبر 9, 2008

أحب أن أكتشف المظلوم .. أشعر به.. فأنصفه ..

وأكره أن يكتشفني مظلوم ،، فيجبرني على إنصافه!!

سأُُنصٍف الحق أينما كان و بحسب ماتمليه عليَّ قناعاتي

إن أردت إنصافا مني

كن مظلوما فقط ونم قرير العيــن ..

فلا تكن ..

مظلوم مع سبق الإصرار والترصد ” !!

^

^

إنصافك هنا شيء لاأستسيغه

*

رساله عاجله لكل مظلوم يطالب من حوله أن ينصفوه ثم يرسم لهم خطة الإنصاف!!

دع الإنسان بداخلهم يراك فيتحدث .. وكن المظلوم فقط!

هذا إن أردت أن ينصفك الآخرين

أما إن أردت أنصافا حسب ذوقك وبتصميم يعجبك

فالأفضل أن تتحمله وحدك!!

أنا والدبابة الحربية في طريق واحد!!

نوفمبر 7, 2008

20081028

نعم إنها حقيقه..

هذه صوره التقطتها عدسة جوالي يوم الأربعاء الماضي الساعه الـ 7صباحا وانا ذاهبه للعمل!!

سلسله مفجعه من الدببات الحربيه التي رافقتني ككرنفال استعراضي مرعب استمر قرابة النصف ساعه

سلبت جمال الصباح وعكرت صفو السماء وزاحمت السيارات الصغيره ورسمت لوحه حربيه مفخخه بالشكوك

لم تكتفي فقط بذلك بل حجبت الشمس عني ، ولم استطع أن اطالبها بمغادرة الطريق

إذ تقزمت امامها كعقلة إصبع رغما عني ..

ولأنها الأقوى فلا خيار طبعا .. الطريق أصبح ملك لها تتبختر فيه كيف تشاء

لأول مره اكتشف حجمي مقارنة بدبابة حقيقيه !!

أمر يدعو للصمت والتزام الهدوء

إلى متى وإلى أين كل هذه الأسلحه؟!!

ماذا يخبيء لنا القدر ياترى

وفيمن ستستخدم ؟؟!

حتى وإن كان العدو ،، تُرى هل سيتبقى لنا ولو بعض من صباح؟!!

&

ألا يوجد لغة أفضل من التمرغ بالدماء ؟؟

عندما نقولب أفعالنا

أكتوبر 24, 2008

نضطر بعد مرور حزمة من سنين العمر أن نقولب أفعالنا في قوالب ليست لنا بل قد نضطر لتشكيلها و لسنا مقتنعين تماما بها

فقط لأننا أكتشفنا أنها الوسيلة الأنسب لنحيا حياة أكثر انسجاما وهدوء بعيدا عن الصراعات والنزاعات مع المحيط !

ليست المشكلة في صبِّ تلك القوالب أو تجهيزها للحياة أو حتى استخدامها بحرفنة ذكيه ..

إنما الصعوبة هي إلى أيِّ مدى سنضل نصب أفعالنا فيها بصبر ؟

وهل تكرار ذلك سيجعل من تلك القوالب عادة سهله نقوم بها فلا نشعر بأي إجهاد أو تضييع وقت وملل؟

أيها القاريء

أي شيء نُقدِم عليه في هذه الحياة بصبر حقيقي يكون منبعه إيمان عميق بذلك الشيء وبكل مايوصلنا إليه،وبقدر تمسكنا بالشيء يكون إيماننا به والإستعداد لبذل كل مابوسعنا للوصول إليه.

(more…)

الأمل يا إنسان

أكتوبر 22, 2008

الحياة أكبر مدرسه قادره على استيعاب هذه البشرية أجمع بمختلف أعراقهم وأجناسهم وعقلياتهم!

الله خلقنا ثم وضع لنا كل مايؤدب مسيرة حياتنا من وحي وأنبياء وابتلاء، كل ذلك لنتعلم ثم نحيا بطريقة أفضل ، أحيانا تتكرر الدروس وقد تتكرر بدرجة بالغه الصعوبة عن ذي قبل ومع ذلك نجد الإنسان يقدم في كل مرة طمعا منه في الحصول على نتيجة مختلفه ترضي طمعه وتروي عطش تساؤلاته وإن كانت تحمل نفس ظروف خبرة مؤلمة سابقه !

هنا تتجسد غرابة ” الإنسان ” رغم أنه أكثر من يتألم إلا أنه أكثر إنسان قد يقع مجدداً في الخطأ إلا من رحم ربي ،هنا قد أشفع له عندما أعرف دور ” الأمل ” في الحياة ،ذلك الأمل الذي يبثه الحزن بشكل لاإرادي في اصقاع تلك الروح المهزومة التعيسه،ولعل الأمل خير مرشد ودليل للحياة النفسية المتزنه ولولا الله ثم الأمل لكنا في عداد الموتى فعليا أو الموتى افتراضياً!

الأمل قد يسيطر تماما على العقل والقلب معا فينسى الإنسان وطأة تلك الخبره القاسيه التي مر بها فيصبح له عدة فوائد منها أنه منحنا قدره متجدده على خوض تجارب أخرى في الحياة،كما أننا لو احتفظنا بمقدار الألم النفسي والعصبي بذات الدرجه لأصبحنا مع الزمن مجرد أجساد خاويه وعقول مقتوله!

لكن وبحكم خبرتي ومعاشرتي لما يسمى بـ ” الأمل ” فإن التصاقه بالقلب أكثر منه إلى العقل ، العقل الذي يحاول بين حين وآخر أن يذكر القلب بمرارة تجارب سابقه ويحذره بشدة من بساتين الأمل المغريه ..

وهنا يأتي دور التكوين والطبيعه الفرديه لكل شخص،فمنا من يسيطر عليه القلب فيتمرد على العقل ويتبع الأمل بكل تفاصيله فيصل مرحلة يكتشف أن الأمل لم يكن أملاً إنما هو مجرد وهم هلامي متلاشي ، ومنا من يثق تماما بالعقل ويتخذ المنطق سراج يستضيء به فيرفض الكثير ويقبل فقط مايكون له قوانين ثابته وموضوعيه فيتعلم مع الوقت الخوف و الرتابه الممله ، ومنا من يمزج بين هذا وذاك فيحيا حياة متزنه مشرقه يتساوى فيها مقدار الفرح بالألم ومقدار التعاسة بالإقدام فيتحقق الوسط الذي هو منهج الإسلام ..

ليست دائما الأحاسيس الإيجابية نطلق عليها أمل وليست كل المشاعر السلبية نسميها ” تشاؤم أو يأس” يجب أن نتفكر أكثر في أنفسنا ونتحسس بصدق وصراحه متناهيه انفعالاتنا وبضمير ومعرفة منابع تلك الأحاسيس ومسبباتها الحقيقيه بعيداً عن التماس الأعذار لأنفسنا، فمن الممكن أن تكون الثقة الزائده بلا إدراك للقدرات أمل كاذب سرعان مايتهاوى ، كما أن التريث والتعقل من المطالب الأساسية للنجاح في الحياة والإستقرار السليم التي يحسبها البعض تشاؤما وتردداً، هناك فروقات بسيطه يجب أن نراها ولن نراها إلا إن عرفنا قيمة ذواتنا بشكل بيِّن وصحيح .

دمتم بخير أحبتي 🙂

لا تكن “بلياتشو”

أكتوبر 16, 2008

يرسم لنفسه عالم مبهرج بالألوان ..

يطمس بأصابعه ملامح الحقيقه ..

ليرى زيف الوهم أو كما يتمنى أن يكون

لا يهدأ إلا بتجرع (قهقهات صاخبة لاتمت للعقل بصله )

محاولة بائسه  لتمزيق مساحات السواد الجاثمة على واقعٍ

عديم .. عقيم .. ” الصفات “!

بعيداًعن التصفيق والضحك ورقصات الوجع البهلوانيه ..

وتحديداً حيث الصدق مع الذات ..

(more…)

لست فقيراً إن كنت …

أكتوبر 9, 2008

الفقر

ليس أن تنام وأنت تتضور جوعا..

أو .. أن تكون عاريا بالكاد تجد مايستر جسدك ..

الفقر

ليس أن يغالبك النوم بعد مسامرة غنيه مع نجوم السماء ..

أو أن يحشى أنفك بالأتربه

لأنك تسكن عشاً أشبهُ بالمنزل بلا سقف وبأحضان جُدُر آيلة للسقوط !!

لست فقيرا

إن كنت ..

(more…)

عندما تزحزحت الصخره !

أكتوبر 7, 2008

أحياناً نعتقد أننا عاجزين عن إكمال الدرب بسبب ( صخرة ضخمه) تحول بيننا وبين الوصول لطموحاتنا وآمالنا

نركز اهتمامنا وطاقاتنا عليها .. ولا هم لنا إلا التخلص منها ..

لدرجة أننا نغفل حقيقة وجود معوقات أخرى مجاورة وربما مُلتصقة بنا !

لم نرها لأننا لم ندركها .. وحينما يشاء القدر أن تتزحزح تلك ( الصخرة الضخمة )

ويتلاشى ثقلها من حيز إدراكنا ..

(more…)

لماذا هديل لا غيرها ؟!!

سبتمبر 18, 2008

لا أعلم لماذا يسطوني هذا الخمول الكاسح تجاه مدونتي

إنه ” إعتراف لابد أن افصح عنه لكل من أحبه” !

أشعر بأن رأسي يفرغ من الأفكار أمقت هذا الشعور لأنه غالبا مايهددني باقتراب انهيار.. يعقبه نزف !

ماأجمل أن ينشغل فكرك بشيء ما..فتكتب عنه… يؤرقك فتبحث بفضول بين تفاصيله ثم تفرح لأنك وصلت لنهاية سيجسدها قلمك وتناقش بها غيرك !

أحيانا لاتعرف ماذا تريد !!

تمشي هنا وهناك تقطع مسافات بلا ملامح محدده!

انسياق مبهم خلف شعور يجتذبك تجاه شيء ما .. ودون وضوح

كل ماأعرفه اليوم أنني شعرت برغبة ملحة في الدخول لمدونة المرحومة بإذن الله ( هديل الحضيف ) خاصة بعدما مررت بتدوينه الأخ سلطان الجميري بعنوان (الوفاء متهم في محكمة القلب ) كانت تدوينه جميلة ينقشها الحزن والصدق معا لتروي بحق مكر النسيان حين يغتالنا وينسل بخفه لقلوبنا .. بينما ندعي أننا نصارع كل شيء لنبقى أوفياء ..

فاعتبروا مروري وفاء لهديل ..

وفاء حملني إلى هناك حيث ( باب الجنة )

وحيث بقايا من روح هديل التي كانت تصدح هنا !!

لا أعلم لماذا هذه الزيارة كنتُ هناك بلا تخطيط مسبق ولا تفكير!

*

*

لاجديد في الأفق ياهديل .. سكون وهدوء يلتف المكان ..

(more…)