ذكريات سعوديه لتلميذة ( أجنبيه)!!

لم أكن لأعي معنى كلمتي ( مقيم ) أو ( أجنبي )

كانت مجرد مصطلحات تلتقطها مسامعي وأنا أتنقل بنظراتي البريئة بين والدي سواء على سفرة الطعام أو أمام التلفاز أو حتى وقت النوم كنت أستمتع بالإستماع لهما بينما هما منهمكان يخططان للمستنقبل !

شعرت من خلال حديثهما أن هناك شيء ما يربك مخططاتهما لرسم المستقبل .. و لا أخرج من حوارهما إلا بشيء واحد يزداد وضوحا كلما كبرت

هو ( هناك مزيدا من العراقيل )

أبي منذ أن كنت صغيره يحاول جاهدا توفير حياة كريمة لي ولأخوتي إلا أن هناك أشياء خرجت عن إرادته وأجبرته أن يقف مكتوف اليدين

أتذكرُ جلسات عائلتي الدافئة والتي غالبا ما يستغلها الوالد ليقربنا فيه من وطننا الأم ( حضرموت ) أو  ( اليمن )

يروي لنا أروع القصص المأثوره ، ويحاول جاهدا أن أحفظ إسمي حتى سادس جد

 حريصاً جدا على غرس الماضي داخل نفوسنا وأعتقد أنها سياسته لنحفظ المستقبل .. دائما يروي لنا كيف وصل أجدادي إلى هنا وكم من الصبر والتجلد الذي تحلوا به  ..

المهم

 مرت الأيام سريعا وانتهت مرحلة التمهيدي العفوية ، وشارفت على أبواب الحياة المدرسية الحقيقية ، لم تكن ظروف والدي لتسمح بعد أن التحق بمدارس خاصه

 ولم يكن هناك خيارات أمامنا سوى ( المدارس الحكومية ) ومع أنكم ترون الموضوع في غاية السهولة إلا أن والديَّ كانا يحملان كثيرا من الهم إزاء هذا الموضوع ولم أستطع أن أتفهم سبب كل هذا القلق حتى وقفت ذلك اليوم وسط مكتب مديرة المدرسة الإبتدائية ( يوم تسجيلي في الصف الأول الإبتدائي قبل بدء الدراسه )

كانت أمي منهكة للغايه وهي تمسك بدورها في طابور طويل و على وشك الولادة بأختي .. علما بأنه لايوجد من يحل محلها أو يقوم مقامها 

لم أعرف أن هناك من يقسو على قلوب الأطفال واعتقدت أن كل الكبار حريصون يستدرون رضا الصغار و لديهم حنان كأبي وأمي ..

كنت اتقافز فرحه ممسكه بيد أمي وهي تتقدم صوب مكتب المديرة رويدا.. رويدا وقد تناقص طول الطابور الممل ..

عندما وصلت أمام المديره ووضعت ملفي .. صرخت المديرة بوجه والدتي بكل ازدراء!!

 ( أجنبيه وجايه الآن ليش هالفتره مخصصه لتسجيل السعوديين فقط ؟؟ شيلي ملف بنتك ولو فيه مكان سجلناها بعد بداية الدراسه!!)

 يالله خلصينا ترى راسي بينفجر قايلين لكم بعد الدراسه تعالوا ..

أمي وقفت بكل احترام وتماسك قائله : ياأستاذه ( … )  سألد خلال يومين والله العالم أنني أرى علامات الولاده لي يومين

سجلي بنتي من الممكن أن ألد أي لحظه .. ولا يوجد من يتمم عملية تسجيلها سواي ..

(قاطعتها ) المديرة المتغطرسه : مو شغلي هذا نظام وقوانين ياأختي لاتعطلينا..

أتذكر أنني تغلفت بالصمت والصدمه معا  .. أنظر لعيني أمي الغاضبه والتي تحاول أن تكظم غيضها قدر المستطاع كي لاتفسد كل شيء ..

شعرت أن كبريائي أجمل من مقاعد الدراسه بمليون مره .. طلبت منها أن نذهب للمنزل ولاأريد أن ادرس

خرجت والدتي بعد أن اخذت موعد لتراجع المدرسه واحتضنتني قائله : لايا فرح بتدرسين لاتخافين ..

كانت الدموع قد انسكبت رغما عني خاصة بعد أن لمحت نظرات الفرح في أعين بنات الجيران المقبولات،حاولت أن أخفي ألمي وأواري دموعي عن أمي لكن براءة الطفولة سطت على مشاعري  .. ففضحتني

لم أكن لأشعر بأي فرق قبل ذلك .. ولم أكن أعرف أن هناك فرق بين ( السعودية ) و ( المقيمه ) إلا بعد ذلك اليوم ..

عدنا للمنزل .. أقلب أحلامي بأقلامي بين شنطتي ومريولي استنشق رائحتها الجديده التي لازالت عالقه بأنفي حتى اليوم ..

 أسأل نفسي ( هل سأدرس أم لا ) راودني شعور أنني لن أدرس وسأبقى بين الألعاب فقط فبقدر ماكنت انتظر ذلك اليوم بقدر ما تهشمت كثير من أمنيات الطفوله الصغيره..

عدنا للمنزل فرأيت الهم يعشش فوق رأس أبي وأمي وألمح مشاعر القهر وقد اختلطت بالكبرياء ..

قررت أمي اليوم التالي الذهاب والمحاولة من جديد مع ( المديره ) لا أبالغ إن قلت لكم أنني كنت أقف بطابور كله ( أجانب ) من كل الأجناس بعد ان خصص هذا اليوم لهم  كان الموقف أشبه بالمذله والبكاء والرجاء !!

حمدا لله أن أمي – حفظها الله – لم تكن ممن ذرفن الدموع أو بذلن القبلات والرجاء لتلك ( المديرة المتحجره ) فليس ذلك مما اعتدنا عليه بتاتا ..

وإلا فلا أضمن انتقامي من تلك المديرة ذات يوم !

تقدمت أمي وقد وهبها الله من الأسلوب الطيب واللباقة الشيء الكثير .. جامعية ومثقفه بقدر ميزها ربما عن بقية الأمهات المتواجدات وقتها

ابتسمت بوجه المديره قائله لها : حطي نفسك بمكاني أقسم بالله العظيم أني سألد اليوم وأشعر بألم الولاده بتسجلينها سجليها هذا كل اللي عندي ماراح ازيد شي !

 وانا متأكده بيكون بينا استفاده ( أنا رسامه ) أي شي تحتاجونه من رسومات للمدرسه انا حاضره بس أنهي تسجيل فرح ..

 طبعا المديرة فور أن عرفت أن هناك منفعه وضعت ملفي ضمن ( المقبولات )

 شكرتها أمي وصافحتها باحترام قائله لها فرح بتفرحك إن شاءلله🙂

أما أنا فكدت أتلاشى من شدة الفرح .. وأخيرااااا

حضنتني أمي وهي تهمس في أذني : شفتي يافرح قلت لك لا تقلقين بتتسجلين وبتدرسين

خرجت جريا من بوابة المدرسه باتجاه سيارة والدي الذي كان ينتظر لأكثر من ثلاث ساعات تحت الشمس

يسألني أبي : هاه .. هاه اتسجلتي .. يافرح ؟؟

مبرووووك .. مبرووووك

وسط فرحتنا ازدادت ألآلام المبرحة على والدتي واقترب موعد الولاده فعلا .. اتجهنا إلى المستشفى بدلا من المنزل وولدت أختي ( بيشو )🙂

لكن بعد معناة المستشفيات أشد وأقسى بكثير من قبول المدرسه والتسجيل وبالكاد ادخلت أمي المستشفى الحكومي !

اتذكر كلمات أمي المتألمه وهي تحدث والدي الحمدلله ان فرح اتسجلت .. الحين بولد مرتاحه ..

( الناس وين وامي وين شوفوا كيف مشاعر الأم )!!

ما أن خيَّم الليل وأرخى سدوله حتى أصبحت لي أخت تقاسمني حب أبي وأمي🙂

 مرت الأيام المتبقية من العطلة الصيفية سريعا وبدأ العام الدراسي الجديد

وأخيرا أشرقت شمس أول يوم دراسي  نهضت من نومي بلا جهد فبمجرد أن لمستني أمي لتوقظني ( قفزت من فراشي)

 لم أستغرق في نومي من شدة الفرح كان انتظار الشمس طويل .. طوييييل جدا

 الفرحه هذا الصباح فرحتين أوه !!

( سني اللبني الأمامي سقط ) وجدته مرميا على وسادتي🙂

ياسلام .. هل يوجد أحلى من هكذا يوم ؟؟

ياااه كنت فرحه جدا بأن أسناني اللبنية بدأت بالسقوط مثل ( مي ) بنت الجيران .. طلبت مني أمي أن أرمي بسني من النافذة بإتجاه الشمس وأن أطلب الله سن جميل لولي (ياشمس ياشموسه خذي سن العروسه واعطيني سن الغزال ) :)>>مانسيتها

لم تستطع أمي مرافقتي للمدرسه كباقي الأمهات في أول يوم دراسي لأنها ( نفاس ) وذهبت مع جارتنا في الحاره و لم يفسد الأمر فرحتي أبدا بل كنت بقمة السعاده

لبست المريول والشرائط البيضاء بشعري والشنطه الجديده

بالفعل وصلت للمدرسه وقد كانت تضج بالصراخ والضحك والطفوله في كل زاويه ..

لم أكن خجوله .. بل كنت طفلة منطلقه جدا ( ادبر أموري تمام )

سألت عن مكان طالبات الصف الأول وانضممت بلا أي متاعب لمجموعة طالبات الصف الأول

رن جرس المدرسه العالي.. وبدأت طوابير الصفوف الأخرى بالإنتظام  .. ألتهمهم بنظراتي كي اتعلم كيف يصطفون فأطبق مايفعلون ..

بينما كنت مستغرقه في ذلك المشهد إذ بالمديرة نفسها تعتلي منصة المسرح ومعها (ورقه وجهاز الميكرفون) ..

وبصوت عال اشبه بالصراخ 

( اشششششش هدووووء يابنات .. صفوا طوابير بسرعه  سنبدأ بتقسيم الفصول لكن في البدايه سأقرأ عليكم الأسماء والأجنبيه منكم ترفع يدها )!!!

انــتــهــى !

مرت السنين بلمح البصر .. كبرت أختي واستأنفت أمي رحلة ( الملفات والتسجيل بالمدارس ) لكن هذه المرة تحمل ( ملفين )

ملفي أنا على مكتب مديرة (المدرسة  المتوسطه ) التي كررت نفس المسرحية السابقه !

وملف أختي التي كبرت ويجب أن تلتحق بالإبتدائية نفسها .. لكن هذه المرة قوبلت أمي بالأحضان والقهوه وعبارات الترحيب !!

لسبب بسيط هو أن جدران المدرسة ودفاتر تحضير المعلمات امتلأت بإبداع أنامل أمي الرسامه فكرمت المدرسة ومديرتها ولأكثر من مره كأجمل مدرسه !

اختيرت امي أما مثاليه وأنا بالصف الثالث الإبتدائي ..وانا سنويا كنت ضمن المتفوقات ولله الحمد ..

ما أقسى أن تساوم بما لديك لتنال حقك كإنسان  !!

الوضع الآن تغير وأصبح هناك مراعاة واحترام أكثر ( للأجنبي ) واستبدلت هذه الكلمة ( بالمقيم )

صحيح لازال أولياء الأمور المقيمين حتى الآن يعانون مسألة تسجيل أبنائهم في المدارس الحكومية لكن يضل الوضع أهون بكثير مما كنا عليه سابقا ولله الحمد

إلى هنا لازالت الأمور بسيطة وجميلة فأمي استطاعت أن تتداركها بـ ( ريشتها المبدعه ) فأنقذت الموقف ..

وضعي كمقيمه أفضل بكثير من غيري من المقيمين بل أجزم بأني لم أشعر طيلة أيام دراستي بأي عنصريه أو فرق في المعامله كصديقات ولا يخلو الوضع من بعض المعلمات هداهن الله اللاتي يضعن الأجنبية محل سخريه واستهتار ولا أعلم لماذا كنت أرى هذا الأسلوب يتجلى خاصة مع المقيمين من دول غير الجزيرة العربيه ..

وأعتقد أن كل ( حضرمي ) وحتى ( سعودي ) يعرف مدى الإنصهار الحضرمي وتاريخه بالمجتمع السعودي ..

أعرف أنني لاأستطيع أن اتخيل نفسي أعيش تحت سماء غير سماء هذه البلاد وأتكلم لهجة غير لهجتها انعجنت بها وتشربتها حتى النخاع !!

حقيقه نبشتها من صندوق الذكريات ..

أحبكم جميعا بلا تفرقه ولا جنسيات ما أجمل الحياة بلا حواجز ولا حدود ..إنها  أرقى بكثير أليس كذلك ؟

الأوسمة: , ,

22 تعليق to “ذكريات سعوديه لتلميذة ( أجنبيه)!!”

  1. e7sasy Says:

    في زمننا هذا .. لايهم انت مقيم ام اجنبي ..
    ننظر الى القلب وطهارته قبل كل شيء … !

    ابــدعتي ..

  2. محمد المغلوث Says:

    مستمتع كثيراً بهذه الذكريات ..

    أهل اليمن يشتركون مع السعودية في كثير من التقاليد و العادات و ربما النسب أيضاً ..

    أدام الله لكِ هذه الوطنية التي لا تنسى تراثها و أصالتها و لا تتنكر لبلدٍ احتوتها ..

    دمتي بـ فرح يا فرح ..

  3. محمد المغلوث Says:

    نسيت أن أقول أن العنوان “ذكي” ..🙂

  4. لمى ، Says:

    فرح ،
    عششت معك والله …

    أنا سعودية ، الآن بالثانوي ..
    ولا أرى أييييييي إختلاف في التعامل ولله الحمد ..
    صحيح يقولون إقامات وكذا ، بس ما أرى فيها إحراج .

    وبالنسبة للمعلمات ،
    عندنا طالبة حضرمية كحضرتكِ ،
    تبارك الرحمن ..
    حافظة للقران ما شاء الله ، وكل بعد فجر حلقة مع أهل بيتها ..
    المُديرة تحببهاا من قلب .
    ومثلها مثل أي طالبة متميّزة .. سواءً سعودية ، أو غير سعودية ..

    والآن ، تشوفين علاقاتنا فيهم وكذا . طبيعي ما في أي أختلاف .. !

    دُمت فرحْ .

  5. sahabh Says:

    اسلوبكِ السردي رائع جداَ

    متابعه بشغف لكـل ماتكتبين

    ود و ورد

  6. شموخ ملكة Says:

    ما شاء الله ..
    انا ما اشوف اي فرق بين الطالبات سواء سعوديات او اجنبيات ..
    إلا ما ندر …
    حفظك الرحمن يا فرح ..

  7. مراد Says:

    أكثر شي مزعج هي لا قالوا ” اللي مو سعودي يوقف ”

    ” الأجنبي يوقف ”

    طيب ياخي فيه اختراع اسمه رفع يد

    أو تهديد مثل ” اللي ما يجيب صورة من الاقامة بكرة يا ويله ”

    عاد شغلة الاقامات شغلة كل سنة ولا سنتين تجديد وغثاء

    تبقى المزية للطلاب ” الحضارم ” على وجه الخصوص دون بقية أهل اليمن وترا ماللعنصرية دور هنا انهم غالباً متفوقين دراسياً

    انخراط أهل “حضرموت” بأي مجتمع يدخلونه مثل دول شرق آسيا والسعودية والامارات وحتى الدول الغربية يكون انخراط تام لدرجة عدم التفرقة إلا بالشكل واللي غالباً ما يفرق عن أشكال أهل بعض البلاد المذكورة ما عدا الأوروبية

    اذكر كان فيه برنامج على العربية قبل فترة عن هجرة الحضارم ما شاهدته لكن احدث ضجة في الوسط الحضرمي ذلك الوقت وقد يكون للعنصرية دور هنا😀

    عموماً مرجد نقطة للانصاف وان كنت قد عدت لبداية الموضوع

    الشي اللي تحكينه غريب جداً ولعلها حالة فردية لمديرة مدرسة معينة وإلا غالباً ما يكون فيه هالتعقيد والانتقال من مرحلة لمرحلة يتم بشكل آلي دون الاستدعاء لمراجعة المدرسة ابداً

    يقال ان مدارس البنات معقدة لكن ما ادري هل تصل لهالحد الله أعلم ..

    موفقه فرح

  8. نـبـض الـمـطـر Says:

    طوال سنواتي الدراسية لم ألاحظ أنني لم يكن لدي صديقات أجنبيات بالمدرسه إلا بعدما أنتقلت لمدرسة أخرى في سنة من السنوات

    لم أرى فرق في التعامل , ولا أعلم عن آلية التسجيل وما إلى ذلك !!

    ولكن على الأقل ربما الوضع الآن أختلف عن السابق

    الوطن يسكننا , هذا يكفي ليس أكثر بأن يكون هناك تفرقه بين هذا و ذاك , لا أحب هذا الأسلوب بتاتاً

    حديثك ذكرني بأول يوم لي بالتمهيدي عندما أصطحبتني والدتي

    أنا عكسك تماما , كنت خجوله جداً و هادئه و صوتي بالكاد يُسمع وكنت وقتها خائفه

    لا أعلم لماذا !!

    ولكن سرعان ما أندمجت مع جوها

    أذكر مرة و كالعادة أستيقظت و لبست و خرجت أنتظر الباص لم يأتي , أتى باصات المراحل الآخرى و أنا أنتظر !!

    دخلت البيت و أخبرت والدتي أتصلت على المدرسة وأخبروها أن اليوم لا يوجد دوام لنا ( من الله إجازه😀 ) لم أسمع المدرسه تقول لنا كذلك

    بكيت كثيراً ( بدي اروح المدرسه😦 كان لدي حصة رياضة في ذلك اليوم , أحب حصصها ) حتى أذكر كيف والدتي و والدي يراضونني

    و إلى الآن أجهل السبب , لماذا كان ذلك اليوم إجازه لنا , أذكر سألت والدتي قبل فتره و لكن لم تتذكر السبب !!

    يااه , جميله جدا تلك الأيام نقية بريئة

    لا أعلم عندما أقرأ لكِ عزيزتي فرح تجرديني من حاضري و تذهبي بي إلى الماضي

    أعيش حرفك و أذكر تفاصيل تعلقت بذاكرتي

    أعتذر لثرثرتي هنا

    فحديثك جميل جداً كقلبك , شكرا لكِ على هذا السرد الرائع أيتها الجميله
    🙂

  9. رولا Says:

    أتعلمين يا فرح ..
    تألمت كثيرا ..
    القصة تتعدى معاناتك كفرد الى واقع نعيشه يوميا في البلاد العربية ..
    الوطن ارض نشأت فيها وكبرت من خيرها ..
    ونسجت فيها ذكرياتي ..
    الماضي والحاضر وربما المستقبل ..
    لماذا لا يعلمونني ان احب الوطن لأنه وطني ..
    لماذا اعيش غريبة في مكان انتمي له من كل قلبي؟
    منذ متى والحواجز التي وضعها الاعداء حقيقة؟؟
    ونسأل بعد ذلك .. لم نحن امة خاسرة ذليلة خاضعة ؟؟
    اين الجسد الواحد وقد تبعثرت اعضاؤه كل في جهة ..

    عل الأوضاع افضل حالا الآن ..
    لكن الأخوة ما زالت جريحة ..
    سأظل احب الوطن الكبير الذي يجمعنا رغما عن الجميع ..
    الوطن جريح ونحن نزيفه ..
    اللهم لم الشمل ووحد القلوب على دينك ..

    أجمل من أن توصف عباراتك يا فرح ..
    أجمل من ان يفيها المديح حقها ..
    أجمل من أن أحاول تشبيهها بأي شيء ..

    دمت بكل خير يا عبق الورد ..

  10. farah Says:

    ::شموخ كلمه ::

    أهلا ومرحبا بكِ طبعا لايوجد فرق عزيزتي ولم أعاني أنا فرق في علاقاتي لا مع صديقاتي أو حتى معلماتي إلا ماندر لكن حتى هذه الندره تؤلم فما الداعي لها !
    قلت لكِ هناك تفرقه مع المقيمين من مصر مثلا او بلاد الشام والسودان وغالبا مانجدهم متكتلين مع بعضهم وصداقتهم قليله مع اهل البلد لكن كلامي مايعمم بكل تأكيد ولعل المدارس الحكومية تظهر اكثر هذا الموضوع اكثر من الخاصه التي 80% منها مقيمين

    شكرا لك

    ———————–

    :: مراد ::

    مرت علينا هالمواقف كلها ووقفت وسمعت تهديدات لو ماجبتي صورة اقامتك مجدده ياويلك و.. الخ
    🙂

    لكن على فكره مسألة الوقوف بالإبتدائي فقط بعدها صرنا نرفع يداتنا

    بعدين شوي شوي .. اتطورنا واصبح الوضع أفضل وصارت أوراق تتوزع علينا ..

    الوضع للأحسن لا أنكر أبدا ذلك يامراد ، واعجبني تعليقك الي حسيت ان لك صداقات حضرميه كثير مطلع بدقه ماشاءالله عليك .. الإنسان الحضرمي عنده قدره عجيبه على الإنصهار ليش مااعرف ؟!!

    ويمكن هالسبب ساعدهم في نشر الإسلام قديما في شرق آسيا ..

    وكلامي لايعني ابدا ان كل معلماتي مثل تلك المديره وإلا ما أثرت فيني لليوم !

    بالعكس الحمدلله طوووول عمري صديقاتي سعوديات ومن كل الأجناس ولا عمري ولااااعمري حسيت بأي فرق لا منهم ولا حتى من معلماتي بالعكس اجد مزيد من الإحترام

    أما بالنسبة لحكاية التسجيل يامراد ومسألة نقل الملف آليا للمدرسه التي سينتقل إليها الطالب اسلوب جديد انا شخصيا مالحقت عليه على أيامي مرمطه محترمه بكل مرحله لين الثانوي لكن عندك أخواني لحقوا الحمدلله وارتحنا علما بأن مالك حق تعارض أي خيار يتم نقلك إليه وترضى وتقول الحمدلله !!
    وولي الأمر الآن يعاني شوي عراقيل ومتاعب في التسجيل في أولى ابتدائي فقط بعدها يتم نقل الملف من مرحله لمرحله بشكل آلي من نفس المدرسه

    تخيل هالمديره للحين مرتزه على مقعدها ماشاءالله وبنفس الإبتدائيه🙂 الظاهرعمر الشقي بقي

    مشكور يامراد مرورك مميز كعادته دمت بنقاء وخير
    _______________

    :: نبض المطر ::

    ذكرياتك عذبه جدا يانبض سعدت كثيرا كثيرا بها عزيزتي

    ومن كلامك ( حصة رياضه) إنك بمدرسه أهليه او خاصه وغالبا المدارس الخاصه ماعندها هالمشكلات لا بالتسجيل ولا بالمعامله بل اغلبهم معلمات اجنبيات ومعروف إن المدارس الخاصه هي الخيار المريح للمقيمين والسهل فتلاقي نسبه كبيره من طلاب المدارس الخاصه “مقيمين ”
    يمكن لذلك ماشعرتي بأي فرق لكن بالمدارس الحكوميه تشوفي فيه عنصريه شوي خصوصا للمقيمين من بلاد الشام ومصر .. وغيره ..

    انا كوني حضرميه ولنا سنين أصلا هنا أبدا ماعانيت داخل المدرسه نهائيا أللهم هالمديره القشره ههههههه كرهتني عيشتي وبعض المعلمات ( البعض وليس الكل )

    شكرا لمرورك حبيبتي اسعدني تواجدك ونبضك على صفحاتي

    ———————-

    :: رولا ::

    أهلا بكِ عزيزتي شرفني مرورك وتواجدك الكريم

    نحن بحاجة لتعزيز مفهوم الوطن بشكل أفضل وأرقى يارولا فالوطن ليس مكان أو حدود أو علم

    الوطنيه مشاعر وانتماء

    تقبلي ودي صدقيني كلماتك أروع وافتقد الرد اللائق على أسطرك السخيه

    لك كل الحب ..

  11. مراد Says:

    ====
    الوضع للأحسن لا أنكر أبدا ذلك يامراد ، واعجبني تعليقك الي حسيت ان لك صداقات حضرميه كثير مطلع بدقه ماشاءالله عليك

    ====

    ما تدرين يمكن أكون حضرمي أصلاً

    ====

    أما بالنسبة لحكاية التسجيل يامراد ومسألة نقل الملف آليا للمدرسه التي سينتقل إليها الطالب اسلوب جديد انا شخصيا مالحقت عليه على أيامي مرمطه محترمه بكل مرحله لين الثانوي لكن عندك أخواني لحقوا الحمدلله وارتحنا علما بأن مالك حق تعارض أي خيار يتم نقلك إليه وترضى وتقول الحمدلله !

    ====

    موجودة من أيامك أكيد لأنك حسب سيرتك الذاتية أكبر مني بسنة وانا كل انتقالاتي للمدارس كانت آلية

    احس انه بتصير فيه استفهامات😀

  12. محمد Says:

    صندوق ذكريات جميل ومؤلم في نفس الوقت ..

    لدي الكثير لأقوله، لكن ليش هذا مكانه ..

    سعيد بالتعرف عليك أكثر يافرح وموفقة بإذن الله

    (F)

  13. farah Says:

    :: مراد ::

    (ما تدرين يمكن أكون حضرمي أصلاً)

    أخ عزيز وغالي كنت أم لم تكن حضرميا يامراد🙂

    لكن ممكن بما أنك جبت تفاصيل مايعرفها بعمرك إلا الحضرمي خاصة ( هجرة الحضارم على العربيه ) !!

    أما بالنسبه للنقل لا والله انا اتبهذلت كثير وهذا معناه إن مدارس البنين متساهله أكثر من مدارس البنات .. حريم روسهم يابسه🙂

    حياك الله يامراد اتشرفت بعودتك

    —————————–

    :: محمد ::

    شكرا لمرورك الكريم أخي الفاضل

    وانا من المتابعين لـ ( أيام ) مدونه قيمه ورائعه ماشاءالله

    دمت بكل خير .. موفق إن شاءالله أتمنى أن أراك باستمرار هنا ..

  14. Alaa Says:

    أسلوبك جميل جداً في الكتابة لم أستطع التوقف عن القراءة …

    أمك رائعة ماشاء الله, حفظها الله لكم وجعلكم قرة عين لها …

    دمت ِ بخير …

  15. farah Says:

    :: Alaa::

    أنتِ الأجمل والأرق

    شكرا لعبق مرورك أختي الغاليه أتمنى رؤيتك دوما بين صفحاتي

  16. آلاء Says:

    فرح بغض النظر عن مشاعري الإسلامية تجاه كل المسلمين والتي تشعرني بشراكتهم لي في كل شيء
    إلا أن الإنصاف يقتضي أن نقول أن السعودية قابلت ولازالت العرب بكثير من العطاء(المجاني)كتدريس ورعاية صحية إلى وقت قريب-ولاعلم لي بما يحدث الآن في عهد الملك عبدالله-
    يجب أن لاتلومي الدولة لأنها ضخمة العدد وتجهيزاتها لاتكفي لمواطنيها فضلاً عن المقيمين!
    قصدي أن مايناله المقيم من خدمات بلا مقابل هي (منحة وليست حق)
    ويبقى ان الاحترام مطلوب حتى مع رفض الطلب-كقصة المديرة-
    بعدين ماشالله تبارك الله التجارة في السعودية مو ماسكها الا الحضارم :d فتأملي حجم التعامل والانصهار الجاد جداً من قبل الدولة !

    تأملي يافرح أبناء الجنوب والشمال يعيشون حياة سيئة والدولة لم تلتفت لهم حتى الان بالشكل الملائم، هل تلوميها على حصر خدماتها بالمواطنين؟🙂 فرح أنا أقدر الحضارم ترى ومن أعز صديقاتي حضرمية ، أحبها وأمتن لها بالكثير من الأشياء الجميلة🙂

  17. farah Says:

    :: آلاء ::

    غاليتي أسعدني تواجدك وتعليقك، ياآلاء أنا نهائي لاأنكر شيء لأرض احتوتني انا ماشفت أرضي إلا مره وحده بحياتي وانا طفله ، هل تتوقعين إني اقل منك مشاعر وحب تجاه السعوديه !!
    ياآلاء ماراح اشرح لك قد ايش مشاعرك تكون منعجنه بأرض اتربيتي ونشأتي فيها ولكِ صديقات وعالم منه وفيه أقرب مثال ( صديقتك ) أنا متأكده أنها مثلي عمرها ماحست بفرق بينكم انتوا كصديقات أو جيران .. ألخ انا ذكرت هالشي انه عمري ماحسيت بفرق لكن المشاعر اللي نحس فيها ونحملها ليست بالضروره أن تخدمنا في النظام والقوانين ..
    ماتشوفين إن هذا الإنصهار يستحق أن يكون له نظام خاص فيه ؟؟!
    بالنسبه للمدارس والرعايه الصحيه فـ ياآلاء مافي إلا اللي عنده واسطه بس أما الباقي مايقدر لعلمك يمكن الشي الوحيد المجاني السهل للمقيم ( التطعيم فقط ) وخافض الحراره حاليا مايعطوكِ اياه يقولوا لك روحي اشتريه من الصيدليه من خارج المركز الصحي !!
    ماهي قيمته ياآلاء مقارنه بالمشاعر اللي تتولد لديك ؟؟
    انا ماانكر انها قدمت( السعوديه) لكن أيضا هم قدموا ( المقيمين ) وانتموا للأرض
    ساهموا كثير وبذلوا كثير .. إلى الآن لايوجد نظام ينظر في أمثال هؤلاء المواطنين هم مواطنين فعلا كونك مواطن مو معناها تحمل جنسيه سعوديه وتطالب بحقك الوطنيه إنك تقدم للوطن وتاخذ منه ..
    لما قلتي ( منحه مو حق ) هذا لما يكون لإنسان سلبي ماله أي دور إيجابي في مكان ما..
    لكن لما تكونين مولوده وأجدادك من سنين هنا .. وتنحرمين تكملين جامعه مثلك مثل غيرك مع انك لو اتوظفتي واتعلمتي مستحيل تشتغلين بمكان غير هالأرض وتعرفين ان عندك القدره على البذل والعطاء .. لكن تنصدمين بشي اسمه نظام يساويك بأي مقيم لو من شرق آسيا !!
    مو كل شي ( الفلوس ) والخدمات المجانيه بقدر ماهي انتماء وإنسانيه ، تأكدي مافي أحد يطالب بفضل ويعتبره حق إلا ماكان حق له كإنسان .. كيف تجي الأنظمه وتسلبنا حقوقنا كبشر وكيف تزرع بينا شي ماله وجود .. حنا عرب يعني انا اتكلم عني انا هنا أو عنك انتِ يوم من الأيام في دوله عربيه أخرى ..
    شكرا .. شكرا لك وياليت اكون صديقتك الثانيه🙂

  18. آلاء Says:

    ياحبي لك يافرح صدقت ِ
    صديقتي اقولها تخيلي تتزوجي واحد ويقولك يلا ع اليمن
    قالت انفصل عنه !
    هههه مو عارفة حقيقي كيف الشعور وهل فعلا لو كنت مكانكم سأحس بماتحسون أم لا
    عموما هالحدود شغلة استعمار الله لايفرقنا مسلمين دائما وأبداً🙂
    أتشرف دوماً بصداقتك

  19. farah Says:

    شفتي كيف ياآلاء

    تصدقين حتى أنا احمل مشاعر تجاه ارضي لا سيما أنها بلد حضاره
    لكن ..

    ما أتخيل نفسي أعيش هناك وبنفس الوقت مو محصله شي يضمن لك حياتك هنا !!

    الشعور شوي في لخبطه🙂

    لكن برضو صديقتي رحت لليمن ولا بلاد الواق الواق وبالنسبه للحدود فصدقتِ
    🙂

  20. ندى الفجر Says:

    ياه يافرح
    هذه العنصريه موجوده في كل مكان
    بس عندكم بالسعوديه اهون بكثير
    من هنا في ابوظبي مااصعبها يافرح
    يجب ان نكون عرب ومسلمين في وطن واحد بدون اي حواجز
    سلم الله اباك الرائع وامك المثاليه

  21. مُـنِـيـرَة Says:

    ياه فروحة عيشتيني جو

    حلوه احاسيسك ..

    خليتيني افتخر فيك🙂

  22. farah Says:

    :: ندى الفجر ::

    أحسنتِ غاليتي

    أمقت العنصرية في كل أشكالها !!

    أنار الله دربك بكل خير .. شرفني تواجدك

    _________

    :: منيره ::

    أنا من يفتخر بأمثالك وقلب كقلبك يامنيره أشكرك شكر خاص لايليق إلا بكِ
    لكِ كل الود والإحترام

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: