¨°o.O (انوثة حالمه) O.o°¨

هل أصبح معنى الأنوثة مقترن بالكفاح والنضال المضاعف ..

لماذا أُختيرت الأنوثه مقياسا لتقدم الأمم وانحطاطها..فـ على سبيل المثال الأندلس ذلك الرمز الإسلامي الجبار الذي جسد حلم المسلمين على أرض الواقع فتولدت امبراطورية تنافس الحلم نفسه ومن هنا بدت الأنظار لإقتحامها واستيلاء (اندلسية المسلمين أو ورشتهم الفكريه والعلميه) لكن المدهش بالموضوع أن البرتغاليون بنوا قرار اقتحامهم لأسوار الإندلس على ( الأنثى) و ( افكار الشباب تلك القوى المخيفه لأي أمه وتعلقهم بتلك الأنثى الضعيفه) فأرسلوا جواسيسهم ليتلمسوا ثغرات الأندلس فوجدوهم غارقين بين العلم والفلسفات والفكر والأدب هنا (عرفت البرتغال أنه التوقيت الخاطيء للنيل من تلك الإمراطوريه الساحره) فعادوا أدارجهم وأجلوا فكرة الإستيلاء!

وبعد ( 800عااام) عادت البرتغال واستفاقت من سباتها الطويل الذي لم يمحُ  أمنية امتلاك تلك الأندلس فأرسلوا أحد جواسيسهم لتوقص احوال المسلمين فوجد الجاسوس شابا يجلس منكسرا حزينا تحت شجره سأله : مابك ؟

قال الشاب: لي حبيبة تركتني وأنا اعشقها!!

حينها اكتفى الجاسوس بهذا الدليل القاطع على ضعف الأندلس وعاد المبشر لشعبه البرتغال وتم الإستيلاء وفعلا سقطت بأيديهم

انظروا كيف اختزلت البرتغال (استخباراتهم ) في ( انثى)!!

 

فـ هل ياترى الآن و بعد مرور كل هذه القرون على اندثار الأندلس؟

تغير شيء؟؟

ما الإستغلال العصري للأنوثه التكنولوجيه.. أعتقد هنا الألم بعينه 

للأسف اصبحت أنوثتنا مفهوما ملوّن مموه ،وصور متغايره تنطبع على صفحات العقول فكلا يستوعب الأنوثه حسب مرجعيته الخاصه وتجربته مع عالم (الأنثى) الصاخب

(تساؤلات أنثويه)

لماذا لا أمنح شعلة الحريه إلا بعد تجاوز اختبارات وعقبات وتجارب ومحكات حقيره أحيانا..لأثبت فقط أنني واعيه مستبصره ؟!.

لماذا دائما مشكوكٌ  في أمري ..و قدراتي؟..لا يُنظر إليَّ  إلا من زاوية رأسيه بتعالي وزهو!

(أنوثتي)  أتأكد كل يوم أنك أصبحت محط اهتمام القلوب والعقول العالميه – لا للخير- ..فـ أقحموك في كل شيء وجعلوا منك سلاحا وأحيانا حيلة ذكيه !!

ليتشتت دورك الأعظم في الكون وهو بناء بشرية ساميه بعيدة كل البعد عن شهواتها التي اصبحت لصيقة بكِ،تختلف النظرات إليكِ أيتها الأنوثه الورديه فهناك من رسم ايقاعك الهاديء بالألوان والكلمات والفكر المتألق وأيقن انك الأسمى 

وهناك من اعتبرك جريمة يطالب بثأرها آدم به

بعد ان استشار أنثاه حواء فأخرجهما الله من الجنه بعد ان اكلا من الشجره المحرمه، فبقى الثأر يلاحقك في كل زمان ومكان،ولم نعرف إلا أنك خرجت من ضلع أعوج

ذلك المفهوم الهمجي الذي انبذه وأصارع كل من يتفوه به ..فقيدوكِ  أيتها الناعمة الطريّه فقط وحنطتِ كعار يلاحق البشريه أو هم يؤرقهم !!

همسه – لكل أنثى– لنبقى حاملين لواء الأنوثه المحررة ولكن (المنتجه ) لا تستسلمي ولتبقى نبضاتك زاد عزيمتك

وحلمك أقدام طموحك .. ولتكن أمنياتك تلك الجزر التي تبحرين لأجلها .. ركزي على الهدف ولا تبددي جمالك  بمصاعب الطريق لأنك حتما

((ستصلين يوما ما..))  ،، أنثاي لابد وأن يكون لقلبك مرسى تتكئين عليه .. ولفكرك النيّر حضن يحتويه .. فـ ابحثي الآن عما يلملم شتات انوثتك

ولنثبت أن (تاء التأنيث) قادره أن تضم أطراف الكون بين كفيها الصغيره المنقوشة بالحناء الشرقيه لتزيد هذا العالم عطرا وأريج ..

مني أنا ((مجرد أنثى هائمه ))

الأوسمة:

2 تعليقان to “¨°o.O (انوثة حالمه) O.o°¨”

  1. تلف Says:

    لانسمح بالتوقف أبدا

    أنتظرك

  2. تلف Says:

    مذهله

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: